أخر الاخبارمقالات

مصطفي شحاته يكتب عن ..«العلاقات المرهقة»..

أيها الناس أحذرو أستنذآف طاقتكم وألاستمرار في العلاقات المتعبه المرهقه ،
فموضوعنا هذه المره فارق جدا في حياه كل أنسان ،
فجميعنا له علاقات سواء أجتماعيه أو علاقه في ألعمل او علاقه بحكم القرابه او علاقات صداقه او حتي علاقات عاطفيه ،
وتختلف كل هذه العلاقات عن بعضها بشكل كبير فالعلاقات الاجتماعيه مثلا هي علاقتك بأي انسان ليس بينك وبينه أي روابط وجدانيه مثل قرابه أو غيرها وتعتمد هذه العلاقات علي أن تكون أنسان ذو خلق حسن فقط بأبتسامه وكلمه طيبه ستكون علاقات كثيره ،
وبعدها تأتي علاقه ألانسان بزملائه في العمل ففي بعض ألاحيان يتحول زميل لك في العمل الي صديق مقرب ،
لاكن في الغالب يكون هذا ألنوع من ألعلاقات سطحي بعض الشئ
ويقتصر علي فتره العمل فقط،
والاهم في هاتين العلاقاتين انهما علاقات غير مرهقه لانك لاتعطي من طاقتك شئ ولا تنتظر من الاخرين ايضا أن يعطوك شئ
عكس باقي العلاقات تمامآ،
ففي باقي علاقاتنا نجد أن هناك بعض ألعلاقات ألشآئكه والمرهقه للغايه لدرجه أنها من الممكن جدا أن تحدث لصاحبها أضرار نفسيه كبيره قد تصل في بعض الاحيان ألي أضرار جسديه أيضآ،
ألم يحدث لك أنك ذات مره ذهبت ألي طبيب وقال لك ليس عندي من الدواء ما يفيدك رغم ما تحسه و تعانيه من أوجاع ،
ألي ان علاجك لم يكن عند طبيب ولاكن
علاجك الحقيقي يكمن في أدراك أن هذه العلاقه مرهقه وعدم المماطله وانهائها فورآ ،
وذلك عن طريق تطوير بؤره الحكم علي الناس في عقلك أنت أو أنتي وليس في دواء أو غيره ،
فأكبر خطأ يقع فيه معظم الناس هو ألتعامل مع بعض الناس أن نفوسهم تتسم بالأخلاص والجمال النفسي وقوه ألعلاقه كتعاملك معهم
سواء أصدقاء أو أخوه أو حتي العلاقات العاطفيه
لدرجه أنك تنتظر منهم كل جميل ، وقد تكون أنت كذلك فعلا وتمتلك ثروه من الجمال النفسي ألتي تطيب بها القلوب أذي هوت ،
ولاكن احذر ! فليس علي الارض ملائكه ،
كل النفوس ضعيفه ومن الممكن أن تنساق في تيار أخر غير تيارك
وأنت مازلت تنتظر كل جميل منهم
ومن هنا تأتي الصدمه
ومن هنا السقوط النفسي فهناك فرق كبير بين جرح ينزف وقلب ينزف فالجرح بالدواء يشفي ولاكن القلوب ليست كذلك
ولاكن لم ينتهي بك المطاف هنآ
لازلت علي قيد الحياه قم وامسح عن قلبك كل هذه الاوجاع ،
وتعلم من اخطائك دائما وأبني من عثراتك سلمآ تحلق به ألي الاعلي
” وقل لمن ينتظر سقوطك ما مت بعد لم يذل بين أضلعي برق ورعد ” ،
ولا تندم أبدا علي معروف فعلته مع أحد
فهذا قلبك جميل كما اتفقنا سابقآ فحافظ عليه ،
واعلم أن كل ماسبق هي نوعيه معينه فقط من العلاقات المرهقه ،
فهيا ننظر معآ الي نصف الكوب ألممتلئ ،
ألعلاقات ” ألناجحه ألجميله ”
فهناك علاقات تستحق ان تفوز بقلبك ووجدانك
ك أخ يحنو عليك و يفديك بروحه
أو كصديق مقرب يصل الي منزله الأخ
أو كحب ينير الكون في عينيك،
شرط أن يكون علي شرع الله طبعا
حتي يبارك الله فيه ؛
واعلم أخي جميل النفس ان الله يحبك ويعلم ما فب قلبك وسيرزقك بعلاقات تعوضك عن تلك التي أتعبتك ولاكنه فقط يعلمك درسآ حتي أن أتاك جميل النفس مثلك تعرف قيمته وتحافظ عليه
فلن تعرف نور النهار حتي تري ظلمه اليل ؛
وأيضا أحرص دأيما علي أن تكون أنسان سهل التعامل وابتعد كل البعد عن غلظه اللسان أو القلب
كما علمنا الحبيب صلي الله عليه وسلم ألذي قال
{{ حرم علي النار كل هين لين سهل قريب من الناس }}
صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى