إقتصاد

أرتفاع سعر الأعلاف والزراعه ترد أزمة وتعدي

كتبت /سمر محمود.

صرح أحمد نبيل نائب رئيس شعبة البيض بإتحاد منتجي الدواجن؛ أن المربيين بدأوا في إعدام الكتاكيت أو التصرف فيها بالبيع؛ وأن عدم توافر الأعلاف في الأسواق نتيجة للتأثر بتداعيات قرار الاعتمادات المستندية، والتأخير في تدبير الدولار اللازم للإفراج عن الشحنات الموجودة في الموانئ، وصرح أن الموانئ مكدسة بشحنات الذرة وفول الصويا التي تكفي احتياجات المربيين وتزيد.

كما صرح أن قلة الأعلاف آدت إلي أرتفاع أسعارها حيث قفز سعر طن الذرة إلي ١٠ آلاف جنية، وسعر طن الصويا إلي ٢٥ ألف جنية.

مما وصف النائب محمود قاسم عضو مجلس النواب تلك التصريحات بأنها خطيره ومؤسفه.

كما وجه المستشار حنفي جبالي إلي السيد وزيرالزراعة السيد القصير عن مدى علم الحكومة بخطورة الأزمة المتفاقمة وما الإجراءات التي أتخذتها لتوفير الأعلاف للثروة الداجنة.
وطالب بإستدعاء وزير الزراعة للبرلمان للرد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى